حاجة الميدان التربوي للإشراف

اذهب الى الأسفل

حاجة الميدان التربوي للإشراف

مُساهمة  ساعد وطني في الخميس مايو 31, 2012 8:49 am

بقلم : طارق حامد خلاف مدير الإشراف التربوي بمحافظة ينبع

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد..إن الناظر إلى الحياة وأهمية العمل بها ، وأهمية إعمار هذا الكون الفسيح ، ليرى احتياج الناس يعضهم البعض. فالصانع يحتاج إلى من يرشده ويوجهه في تطوير وتنمية عمله ، وكذلك التاجر والموظف وكل من هو معني بعمل ما ، يحتاج إلى من يساعده ويوجهه ويرشده في عمله.فإذا كان هؤلاء يحتاجون للمساعدة والتوجيه في أعمالهم فحري بالمعلم أن يكون هو الأسمى في التوجيه والإرشاد والمساعدة وهو في أمس الحاجة لتلك المساعدات وذلك لتطوير أدائه وإتقان عمله وازدياد خبرته التدريسية وذلك ليتقن أساليب التعامل مع طلابه وتتكون على يديه بناء شخصية طلابه وليعدهم إعداداً جيداً يستطيع معه حل مشاكلهم بأنفسهم ويجعلهم بناة للمجتمع .ولايتم ذلك التأهيل والتطوير والبروز للمعلم ودوره إلاّ بوجود الإشراف التربوي الذي يمكن من خلاله للمعلم تطوير قدراته وتنمية مهاراته التدريسية ، فالإشراف التربوي مطلب هام وملح وضرورة لاغنى عنه في توعية وتبصير المعلم وتطوير أدائه وتنمية قدراته.ويتمثل ذلك في المشرف التربوي الذي من أدواره وواجباته تطوير مهارات المعلمين التدريسية وحل الصعوبات التي تعتريهم وذلك بعد الوقوف على أدائهم داخل قاعات الدرس ومعرفة احتياجاتهم ورغباتهم في أداء عملهم ومهامهم التربوية والعمل على تطويرها وذلك لما فيه مصلحة أبنائنا الطلاب وتكوين شخصياتهم وجعلهم عناصر بناة للمجتمع الذي ينتمون إليه .هذا وبالله التوفيق
ساعد وطني
ساعد وطني

المساهمات : 34
تاريخ التسجيل : 31/05/2012
الموقع : السعودية

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://ar-ar.facebook.com/amnfkri.ksa

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى